لماذا تنفد بطارية هاتفي بهذه السرعة - الأسباب الأخرى ؟

لماذا تنفد بطارية هاتفي بهذه السرعة - الأسباب الأخرى ؟ تكلمنا فى الجزء الاول عن لماذا تنفذ بطارية هاتفى بهذه السرعة - السبب الأول ؟ واليوم سوف نتحدث عن الأسباب الأخرى. يمكنك مشاهد السبب الأول في هذا الرابط.
الصورة الرئيسية
1- خدمة متقطعة Spotty service
المناطق التي بها استقبال سيئ للهواتف المحمولة هي قاتلة صامتة للبطاريات وهو أمر مزعج أكثر من عدم مشاهدة أحدث مقاطع الفيديو الخاصة بالقطط. يتواصل هاتفك المحمول باستمرار مع الأبراج القريبة في محاولة لإبقائك على اتصال كل ثانية من اليوم ، وفي بعض الأحيان لا يمكنه ذلك وسيعمل بجهد إضافي للوصول إلى الشبكة وإعادتك إلى الشبكة ، وإذا كنت تعيش في منطقة ريفية أو تعمل في مبنى ضخم أو غالبًا ما تجد نفسك في مناطق بها خدمة متقطعة فمن المحتمل أن يموت هاتفك بشكل أسرع من المعتاد.

كيفية تحسين الإشارة لتقليل استنزاف البطارية
  • تبديل الناقل Switch carrier : تختلف موثوقية الناقل حسب المنطقة والمدينة والحي ، قم ببعض الأبحاث واكتشف الناقل الذي يعمل بشكل أفضل في مجالات اهتمامك وابحث في التبديل .
  • وضع الطائرة Airplane mode : يمكن لميزة وضع الطائرة أن تجبر الهوائيات الخاصة بك على أخذ قسط من الراحة ، أوقف تشغيل جميع أنواع الاتصال ولن يعمل هاتفك بجد ليظل على اتصال ، ويمكنك القيام بذلك بشكل استراتيجي عندما تكون في أماكن تعرف أن فيها خدمة سيئة ، وبدلاً من ذلك يمكنك استخدام أدوات ذكية مثل IFTTT لأتمتة وضع الطائرة حسب الموقع.
  • موسعات الشبكة Network extenders : غالبًا ما تقدم شركات الاتصالات موسعات للشبكة تستخدم الإنترنت لمنحك إشارة ، وضع في اعتبارك الحصول على واحدة إذا كنت تعلم أنك في مكان به خدمة متقطعة لفترات طويلة من الزمن ، ويمكنك الحصول على واحدة في المنزل أو العمل للتأكد من قوة الإشارة حيث تقضي معظم وقتك.
  • معززات الإشارة Signal boosters : يمكن أن تكون معززات الإشارة باهظة الثمن لكن الناس يقسمون عليها ، وتحتوي هذه المنتجات على هوائي خارجي يمكنه التقاط الاستقبال ، وثم تنتشر الإشارة عبر المنزل بهوائي داخلي ، والخيار الشائع هو WeBoost Home MultiRoom Kit.

2- التطبيقات والخدمات الخلفية Apps and background services
حافظ على تطبيقاتك تحت الفحص لمعرفة ما إذا كانت بطارية هاتفك تنفد بسرعة ، حيث تستنزف بعض التطبيقات البطارية أكثر من غيرها ، والمواقع الواضحة هي YouTube و Netflix وأي خدمات بث ، وقد ترغب أيضًا في تجنب ممارسة الألعاب إذا كنت ترغب في توفير الطاقة حيث تصادف أن هذه الألعاب تستهلك الكثير من البطاريات خاصة إذا كنت مغرمًا بالعناوين ذات الرسومات المتطورة ، وتقتل الكثير من التطبيقات بطاريتك دون استخدام نشط. تطبيقات مثل Facebook و Messenger و Instagram و WhatsApp هي تطبيقات شائعة ، وتحاول خدمات الاتصال مثل هذه أن تبقيك على اتصال ومُحدث طوال الوقت ، وهذا يعني أن التطبيقات تعمل باستمرار في الخلفية باستخدام البيانات وسحب موقعك وإرسال الإشعارات والمزيد ، وناهيك عن أننا نميل إلى قضاء الكثير من الوقت في استخدامها سواء كنت تقوم بالتحقق من خلاصتك أو مراسلة الأصدقاء والعائلة.

كيف تصلحها ؟
  • الحفاظ على الحد الأدنى من تنزيلات التطبيق : غالبًا ما أدرك أنني أستخدم فقط 20٪ من التطبيقات الموجودة على هاتفي ، وفي الوقت نفسه تعمل هذه التطبيقات دائمًا في الخلفية وتهدر البطارية ، لماذا حتى لديهم؟ انطلق في جولة تنظيف واحذف التطبيقات التي تعرف أنك لست بحاجة إليها.
  • توقف عن عمل التطبيقات في الخلفية : إذا لاحظت أن أحد التطبيقات يستهلك الكثير من طاقة هاتفك فيمكنك الحد من خلفيته ، وما عليك سوى الانتقال إلى الإعدادات> التطبيقات والإشعارات> حدد التطبيق> خيارات متقدمة> البطارية> تقييد الخلفية> تقييد Settings > Apps & notifications > Select the app > Advanced > Battery > Background restriction > Restrict ، فقط أدرك أنك ستفقد بعض الميزات والوظائف حيث سيكون التطبيق في وضع السكون عندما لا يكون قيد الاستخدام.
  • إغلاق التطبيقات : على الرغم من أن أجهزة Android مصممة للقيام بمهام متعددة وإغلاق التطبيقات يمكن أن يضر أكثر مما يساعد فهناك أوقات يكون فيها إغلاق التطبيقات هو أفضل رهان لك ، ويمكن أن تصبح التطبيقات خادعة أو تسيء التصرف أو تفشل وفي هذه الحالة غالبًا ما تبدأ في استنزاف البطارية دون داع ، ومن الجيد إغلاق التطبيق أو إغلاقه لإعادة تعيينه من جديد عند حدوث ذلك ، فقط انتقل إلى Settings > Apps & notifications > Select the app > Force stop الإعدادات> التطبيقات والإشعارات> حدد التطبيق> فرض الإيقاف.
  • ضع في اعتبارك استخدامك : في بعض الأحيان نقول إننا نريد عمر بطارية أفضل لكننا نجد أنفسنا نلعب الألعاب ونشاهد الأفلام ونقضي ساعات على الشبكات الاجتماعية ، ثم نتساءل لماذا يموت الهاتف قبل أن تصل إلى المنزل! ضع في اعتبارك التطبيقات التي تستخدمها ومدة استخدامك لها.

كان معكم المدون سامح الخرّاز ، ويمكنك الإنضمام إلى جروب الكمبيوتر ومتابعتي على يوتيوب ، والإنضمام إلى صفحات مشروح على الفيسبوك 1 و 2 ليصلك كل جديد.

أترك تعليقا

تفضّل بترك تعليق أو سؤال نحن في خدمتكم.

أحدث أقدم