وأخيرا.. مجلس رقابة فيسبوك هنا! فما هو مجلس الرّقابة وكيف سيفيدك أنت؟

وأخيرا.. مجلس رقابة فيسبوك هنا! فما هو مجلس الرّقابة وكيف تستفيذ منه؟ هذا ما نجيب عليه في هذا الموضوع وهذه التدوينة.

شرع مجلس الرقابة المستقل والتابع لشركة فيسبوك في إستقبال القضايا. وبالتالي يمكنه أن يشرع في ممارسة سلطته المتمثّلة في نقد القرارات الداخلية المتعلّقة بوجوب إزالة المحتوى التابع للمستخدمين و المعلنين أفرادا وشركات على حدّ سواء. 

وقد صرّحت شركة فيسبوك بأنّ مجلس الرقابة الذي طال انتظاره قد تمّ إنشاؤه بالأساس قد أصبح مستعدا لإستقبال قضايا المستخدمين الذين استنفذوا خيار عملية الطعن كمرحلة ثانية من أجل إستئناف القرار الخاص بالمحتوى التابع لهم. 


وفي مكالمة هاتفية أجرتها (برينت هاريس) مديرة الحوكمة والشؤون العالمية في فيسبوك مع الصحفيين قالت إنّ شركة فيسبوك لن تعمل على مراجعة أية قضايا قبل الانتخابات الرئاسية الأمريكية 2020 في الثالث من تشرين الثاني/ نوفمبر المقبل. مع العلم أنّه من المحتمل استبعاد القضايا المتعلقة بالانتخابات الأمريكية.


كما صرّح (توماس هيوز) وهو مدير رقابة الفيسبوك إنّ المجلس الذي تعرّض لإنتقادات كثيرة بسبب محدودية أنواع المحتوى التي يمكنه البث فيها و إطلاق أحكام بشأنها، يهدف إلى أن يكون قادرًا على الاستماع إلى القضايا المتعلّقة بالمحتوى المتروك لفيسبوك، وإنستاجرام بدءًا من أوائل عام 2021.


وجاء في تصريح صادر عن المجلس أنّ هذا الأخير سيقوم بمشاركة التفاصيل الخاصة بالحالات الأولى خلال الأسابيع القليلة المقبلة، كما سيتيح عملية التعليق العام. والجدير بالذّكر أن المجلس وفي بداية عمله سيكون قادرًا فقط على مراجعة عدد قليل من القضايا، وسيُكون عنده مهلة 90 يومًا كحد أقصى من أجل البث في القضايا وإصدار قرارات بشأنها، وبالتالي تتصرف فيسبوك وفقًا لما جاء في هذه القرارات.


وهنا لعلّ بعضكم يتسائل هل يمكنني أن أستفيذ منه أنا كمستخدم عادي أو كمعلن على الفيسبوك؟ و الجواب هو نعم. إذ يمكن لمستخدمي فيسبوك من خارج الولايات المتحدة إرسال الطعون الخاصة بالمحتوى خاصتهم سواء أكان منشورا عاديا أو إعلان بإستخدام موقع مجلس الرّقابة في غضون 15 يومًا بعد اتصال فيسبوك بهم بشأن قرار المحتوى النهائي. 


هذا وتجدر الإشارة إلى أنّ تأسيس هذا المجلس جاء ردًا على الإنتقادات الكثيرة التي طالت تعامل شركة فيسبوك مع "المحتوى الإشكالي". كما تجدر الإشارة أيضا إلى أنّ هطا المجلس والذي تمّ الإعلان عن أعضائه في بداية شهر أيار/ مايو الماضي أنّ الأمر قد يستغرق بضعة أسابيع حتى يتوفر هذا الخيار للمستخدمين جميعهم.

أترك تعليقا

تفضّل بترك تعليق أو سؤال نحن في خدمتكم.

أحدث أقدم